شريط الإخبار

كتب كتب

الانتقالي طبعهم الغدر والخيانة

كتب/ عبدالملك نصر الفهيدي


الانتقالي طبعهم الغدر والخيانة

والغدر بأبناء البيضاء ومناصرة الحوثي سيكون له تداعيات خطيرة


غدروا بالدولة وغدروا بالشرعية وخانو الجيش الوطني وانقلبوا على الرئيس بعد ان وثق بهم وسلمهم معظم السلطات في الجنوب وقدم لهم كل الدعم ولكنهم خونة وغدارون ولم يتركوا بابا للغدر والخيانة الا وسلكوه.

واخيرا كانت الخيانة العظمي والجريمه الكبري في الطعن في ظهر مقاومة البيضاء وتسليم المواقع الخلفية للعدو ومنع قدوم التعزيزات وليس ذلك فحسب بل اعتدوا على جرحي البيضاء وطردوهم من المستشفيات واعتقلوا الاحرار ورجال القبائل من البيضاء في امر دبر بليل بين الحوثي والانتقالي.

انه طبعهم وسلوكهم الشاذ والغادر ولولا وجود امثال هؤلاء الخونة لما صمد الحوثي ولما تجرات دويلةاسمها الامارات وهي اقل شانا من تتجرا على شعب اليمن وعلى دولته، وهم من غدر بالجنوبيين واغتالوا قادته وعلماءه.

واينما وجدت مصلحة الوطن ومصلحة الشعب تجدهم عكس هذه المصلحة.

لكن بيع المواقع وتسليمها للعدو وقطع الطريق امام وصول التعزيزات لرجال البيضاء وليس ذلك فحسب بل وصل بهم القبح والنذالة والخيانه باذلال الجرحي وطردهم وطردالنازحين واعتقال قادة المقاومة ومشايخ القبائل من ابناء البيضاء.

والامر قد تجاوز حده وهذه الخيانة وهذا الغدر سيكون له تداعيات خطيرة ولن يمر الغدر بالبيضاء واهلها والتعاون مع العدو والجرائم في حق الجرحي والنازحين واعتقال الابطال المقاومين من ابناء البيضاء لن يمر ولن يكون السكوت على ذلك.

صحيح ان طبعهم الخيانة لكن هذه الخيانة الاخيرة ستكون الفاصلة بالنسبة للدولة وللسعودية ولرجال القبائل ولابناء الجنوب الاحرار
وان استمر وجود هؤلاء الخونة فلن تقوم للوطن قائمة ولن ينتصر التحالف ولن يستطيع تحقيق الاهداف التي جاء من اجلها وبالنسبة لابناء البيضاء ومعهم كل احرار الوطن لن يتركوا حقهم ولن يتسامحوا بالغدر بهم.

والرجال ما تموت الا متوافية

وان خانوا ابناء البيضاء فقد خانوا الوطن من. قبل ولذلك سيتمكن الرجال منهم

وان يريدوا خيانتك ففد خانوا الله من قبل فامكن منهم

والله المستعان

شبكة صوت الحرية -

منذ شهرين

-

256 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد