محليات

وسط إنهيار في صفوف مليشيا الانتقالي.. الجيش يعلن السيطرة على مواقع استراتيجية في أبين(آخر مستجدات المعارك)

تجددت المواجهات العسكرية العنيفة بين الجيش ومليشيا الانتقالي المدعومة إماراتيا، اليوم الجمعة،  في محافظة أبين جنوبي البلاد.

قالت مصادر عسكرية ميدانية، إن المواجهات تجددت، فجر اليوم، في جبهات الشيخ سالم والطرية بمحيط مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين، بعد هدوء نسبي استمر لأيام قليلة، عقب مواجهات دموية بين الطرفين.

وأكدت المصادر أن المعارك تجددت صباح اليوم، الجمعة، بشدة بعد أن كانت قد بدأت ليل الخميس الجمعة، من خلال قصف متبادل بين الطرفين بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، لتنفجر صباحا من خلال المواجهات العسكرية المباشرة في مختلف الجبهات.

وقال مصدر في الجيش الوطني، إن قواتها تمكنت، صباح اليوم، من إحراز تقدم والسيطرة على مواقع استراتيجية، من أهمها السيطرة على جبل مديفين، وإحكام الحصار على جبل الصراري القريب من منطقة المخزن ومدينة جعار، أكبر مدن محافظة أبين، بعد حصول انهيار داخل صفوف قوات "الانتقالي" التي تركت مواقعها وعتادها.

وصعدت مليشيا الانتقالي خروقاتها للهدنة المعلنة منذ اتفاق الرياض الثاني، وسط اتهامات من الجيش والسلطة المحلية بالمحافظة للجان المراقبة السعودية بالتواطؤ مع مليشيا الانتقالي وصمتها عن كل خروقاتها.


محليات -

منذ شهر

-

233 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد