محليات

البرلمان العربي يطالب المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات فورية وعاجلة لحماية المدنيين من جرائم الحوثي

ادان رئيس البرلمان العربي عادل العسومي، المجزرة الدموية البشعة التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة ايرانياً ،مساء أمس الخميس، باستهدافها مجمع تجاري جنوب مدينة الحديدة بعدد من قذائف الهاون، والذي أسفر عن مقتل عدد من عمال المجمع وجرح آخرين.


وأكد رئيس البرلمان العربي في بيان له، أن ارتكاب ميليشيا الحوثي الانقلابية هذه الجريمة الإرهابية بعد ثلاثة أيام فقط من ارتكابها مجزرة دموية أخرى في مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة، والتي أدت إلى مقتل وإصابة العشرات من المدنيين الأبرياء، أغلبهم من النساء والأطفال، تعكس تحديها السافر واستخفافها الشديد بكافة الأعراف والمبادئ الإنسانية والقوانين الدولية، وفق وكالة سبأ الرسمية.


كما اكد العسومي، تضامن ووقوف البرلمان العربي التام مع الجمهورية اليمنية ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات للتصدي للجرائم والأعمال الإرهابية التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الانقلابية.


وطالب رئيس البرلمان العربي، المجتمع الدولي ومجلس الأمن باتخاذ إجراءات فورية وعاجلة لحماية المدنيين الأبرياء من أبناء الشعب اليمني، ووضع حد للانتهاكات الإنسانية التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الانقلابية واستهدافها الدائم للمدنيين وخروقاتها المستمرة لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة بموجب اتفاق ستوكهولم.


ومساء أمس، استهدفت مليشيا الحوثي مجمع إخوان ثابت التجاري والصناعي بمدينة الحديدة بصف مدفعي واستهداف مكثف بالأسلحة الثقيلة.


وأسفر القصف عن مقتل 9 عمال وإصابة 7 آخرين، وذلك بعد ايام من قصف لتجمع مدنيين بالدريهمي، ما ادى الى مقتل وإصابة العشرات اغلبهم من النساء والاطفال.

محليات -

منذ شهر

-

99 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد