شريط الإخبار

محليات

الأمم المتحدة: وفاة 300 مهاجر قبالة سواحل اليمن

قال ديفيد غريسلي منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن إن ما يصل إلى 300 مهاجر ربما لقوا حتفهم عندما انقلب قاربهم مؤخرا قبالة ساحل اليمن دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل عن الواقعة.

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها خلال نقاش عبر الإنترنت نظمه المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية العربية، الخميس، بمشاركة المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، وسارة تشارلز المسؤولة في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية. وفقا لوكالة رويترز

وحسب الوكالة فقد قال "غريسلي"، إن "عدد من الجثث التي جرفتها الأمواج إلى ساحل منطقة رأس العارة اليمنية المطلة على البحر الأحمر هذا الشهر بعد غرق قارب يشتبه بأنه كان يقل مهاجرين".

وأضاف أن أزمة المهاجرين تضيف مزيدا من الضغوط على الموقف الإنساني المتردي في اليمن بالفعل.

على صعيد متصل، أكد غريسلي، أن "الحكومات لم تف بعد بتعهدات قيمتها 2.1 مليار دولار في الإجمال تم قطعها هذا العام للمساعدة في مواجهة الأزمة الإنسانية المتفاقمة الناجمة على الحرب الأهلية في اليمن".

وأضاف أن منظمات الإغاثة لديها مشكلات في الوصول لنحو ستة ملايين يمني.

وجاءت تصريحات المسؤول الأممي لتسلط الضوء على المخاطر القائمة في هذا المسار من الهجرة من القرن الأفريقي لدول الخليج الغنية بحثا عن عمل.

محليات -

منذ شهرين

-

139 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد