عربي ودولي

أوكرانيا تعلن نجاح تفادي التصعيد الروسي

أعلنت وزارة الخارجية الأوكرانية، الثلاثاء، أن جهودها الدبلوماسية المشتركة مع حلفاء غربيين نجحت في تفادي تصعيد روسي أكبر

وقال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا: "تمكنا نحن وحلفاؤنا من الحيلولة دون قيام روسيا بمزيد من التصعيد. نحن في منتصف فبراير ونرى أن الدبلوماسية لا تزال مستمرة".

وتأتي تصريحات كوليبا غداة ترك روسيا المجال مفتوحا أمام مزيد من المحادثات مع دول الغرب، بهدف وضع حد لأزمة نجمت عن معارضة موسكو لتوسع حلف شمال الأطلسي في شرق أوروبا، واحتمال انضمام أوكرانيا للحلف.

ونقلت "فرانس برس" عن وزارة الدفاع الروسية إن جزءا من القوات المنتشرة قرب الحدود مع أوكرانيا البالغ عددها أكثر من 100 ألف عسكري، باشرت العودة إلى ثكناتها بعد الانتهاء من مناورات عسكرية.

ويشكك مسؤولون أوكرانيون منذ أسابيع في تقارير للاستخبارات الأميركية تشير إلى أن روسيا تستعد لهجوم وشيك على جارتها الواقعة غربا.

غير أن كوليبا شدد على أن منسوب التوتر لا يزال مرتفعا عند الحدود الأوكرانية، وبأنه لا يزال يتعين على روسيا سحب قواتها المتبقية.

وقال: "لدينا قاعدة: لا تصدق ما تسمعه بل ما تراه. عندما نرى انسحابا سنصدق حصول خفض للتصعيد".

واستدعى انتشار قرابة 100 ألف جندي في محيط الجمهورية السوفياتية السابقة، تحذيرات من قادة أوروبيين وواشنطن بفرض عقوبات اقتصادية صارمة في حال قيام روسيا بتصعيد نزاع انفصالي في أوكرانيا عن طريق إرسال قوات.


عربي ودولي -

منذ سنتين

-

300 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد