آخر تحديث | الجمعة 19/07/2019 ساعة 01:20 |صنعاء
الحضرمي يطالب المجتمع الدولي إلى إدانة انتهاكات المليشيا المتكررة

شدد نائب وزير الخارجية محمد الحضرمي، على ضرورة أن يدين لمجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول الراعية لعملية السلام في اليمن الانتهاكات المتكررة التي ترتكبها المليشيا الحوثية ويكون لها موقف حازم من هذه الممارسات.

 

وقال الحضرمي، إن الانتهاكات المتكررة للمليشيا الحوثية لوقف اط لاق النار في الحديدة وتلاعبها بما تم الاتفاق عليه في السويد، وكذا تصعيدها الأخير باستهداف اليوم، العرض العسكري في قاعدة العند الجوية بمحافظة لحج يهدف إلى إفشال جهود السلام في اليمن.

 

وأكد خلال لقائه" اليوم" نائب السفير الأمريكي لدى اليمن جنيد منير، أن الحكومة اليمنية قدمت الكثير من التنازلات أملا في أن يكون اتفاق استوكهولم مقدمة لاستئناف العملية السياسية في اليمن بناءً على المرجعيات الاساسية الثلاث المتوافق عليها.

 

وشدد الحضرمي بحسب ما أوردته وكالة" سبأ" على ضرورة تنفيذ اتفاق استوكهولم قبل الحديث عن أي مشاورات سلام قادمة.

وقال من المهم أن تكون رسالة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي واضحة بأنه لا يمكن السماح للمليشيا الانقلابية بمزيد من التلاعب والالتفاف على الاتفاقات وأن التزامهم بالانسحاب من مدينة وموانئ الحديدة وتنفيذ بقية بنود الاتفاق مؤشر لجديتهم للدخول في المشاورات سلام جدية وفقاً للمرجعيات الثلاث المتفق عليها.

 

من جانبه اشار نائب السفير الأمريكي الى ان بلاده تتابع الوضع في الحديدة وبقية ملفات اتفاق استوكهولم، مشيداً بالإيجابية التي ابدتها الحكومة اليمنية تجاه جهود الأمم المتحدة والتزامها بدعم جهود المبعوث الدولي الى اليمن.